بيان : رئيس بلدية الكرك المهندس المعايطة يؤكد عدم إلغاء الوقفة الاحتجاجية .. الاثنين

#الكورة_نيوز - أعلن رئيس بلدية الكرك الكبرى، المهندس محمد عبدالحميد المعايطة، عدم عقد أي اجتماع للمجلس البلدي هذا اليوم الأحد، وعدم إلغاء الوقفة الاحتجاجية المقرر اقامتها يوم غد الاثنين، مؤكدا تحمّله المسؤولية عن كامل أعضاء المجلس البلدي في ذلك.

وكشف المعايطة في بيان صحفي  عن ضغوطات وتهديدات مورست على أعضاء المجلس البلدي للتراجع عن قراره بخصوص الوقفة الاحتجاجية، والطلب صراحة بعقد اجتماع للمجلس البلدي اليوم لإلغاء الوقفة.

ووجّه المعايطة رسالة إلى أبناء الكرك قال فيها إنه أمام تلك الضغوطات أصبح أمام خيارات محددة؛ الاعتقال أو حلّ المجلس البلدي بأي تهمة كاذبة أو تلفيق تهمة له أو لمن يخصّه، مؤكدا أنه "لن يعقد أي اجتماعات للمجلس البلدي هذا اليوم، ولن يتمّ إلغاء الوقفة الاحتجاجية".

ولفت المعايطة إلى أن قرار المجلس البلدي بإقامة الوقفة الاحتجاجية جاء بهدف إيجاد مساحة للشباب ليعبّروا عن موقفهم من سياسات الحكومة المرفوضة، وبالطرق السلمية وبعيدا عن أي تخريب، وتماشيا مع تصريحات الحكومة والحرص الملكي على أن يقوم المواطنون برفع أصواتهم لغاية الاصلاح.

وبيّن المعايطة أن قرار المجلس البلدي جاء أيضا في ظلّ غياب كامل للحكومة وعجزها عن الخروج بحلّ مناسب للمحتجين من أبناء الوطن، وفي ظلّ تحركات مشبوهة للالتفاف على أي تحرك مناصر للإضراب السلمي في مدينة معان من خلال أدوات فاسدة تقوم بالاعتداء على الممتلكات العامة لتعطي غطاء لمنع الشعب من القيام بأي تحرك سلمي لينال حقوقه وأبسط مطالبه العادلة وتهديده دوماً بالقبول بالخنوع وألاستسلام أو فقدان الأمن والاستقرار . (الاردن24)

واصدر البيان التالي ..
بسم الله الرحمن الرحيم
" وأفوض أمري إلى الله إن الله بصير بالعباد" صدق الله العظيم.

أبناء الكرك الكرام

منذ أسبوعين في غياب كامل للحكومة وعجزها عن الخروج بحل مناسب للمحتجين من أبناء الوطن، عن حقهم في العيش بكرامة ، والوطن يعيش حالة لم نألفها وهي التحركات المشبوهة للالتفاف على أي تحرك مناصر للإضراب السلمي في مدينتنا الحبيبة معان ، هذة التحركات بدأت بألاعتداء على الممتلكات العامة وتوجت بأستشهاد إبننا البطل العقيد عبدالرزاق الدلابيح، إن مصدر هذه التحركات هم أدوات تعمل للفئة الفاسدة لمنع شعبنا القيام بأي تحرك سلمي لينال حقوقه وأبسط مطالبه العادلة وتهديده دوماً بالقبول بالخنوع وألاستسلام أو فقدان ألامن والاستقرار، وللأسف أن أجهزتنا ألأمنية لحرصها الشديد على ألامن والاستقرار تنطلي عليها هكذا تحركات، بدلاً أن يكون حرصها على حماية أي مسيرة أو أعتصام وحقوق المواطنين في التعبير وحرية الرأي ، يوم أمس إجتهدنا في مجلس بلدي الكرك بأن نجد مساحة للشباب أن يعبروا عن موقفهم من سياسات الحكومة المرفوضة بالطرق السلمية وبعيداً عن التخريب وتدمير الممتلكات العامة والخاصة، وتماشياً مع تصريحات إعلام الحكومة بأننا نرحب بأي تحرك إحتجاجي سلمي وحرص جلالة الملك على أن يقوم المواطنين برفع أصواتهم لغاية الاصلاح ، إلا أنه ومنذ يوم أمس وبعد صدور القرار مباشرة لم نسلم من التهديد والوعيد، والضغط على أعضاء المجلس البلدي للتراجع عن هذا القرار .
إننا في الكرك نفذنا مئات الوقفات والتي نفتخر بأنها جميعها سلمية ولم ينتج عنها أي تخريب ويعلم الله لو لدينا أي توقع لخروج هذه الوقفة عن أهدافها المحددة لإوقفناها فوراً، ولكن لدينا كل القناعة بأن ابناء الكرك حريصين على سلمية هذه الوقفة وأمن وأستقرار الوطن، إلا إن البعض ينطبق عليه ما قاله المولى عز وجل عن فرعون " قال فرعون ما أريكم إلا ما أرى وما أهديكم إلا سبل الرشاد "
وأمام الضغط بضرورة عقد المجلس البلدي هذا اليوم لإلغاء الوقفة، فأنني وامام خيارات محددة هي :
١- الاعتقال
٢- حل المجلس البلدي بأي تهمه كاذبة
٣-تلفيق تهمة لي أو لمن يخصني
فليس لدي ما أقوله إلا أن أفوض أمري إلى الله ، وأعلن ما يلي :
لن يعقد أي إجتماعات للمجلس البلدي هذا اليوم ولن يتم إلغاء الوقفة الاحتجاجية، وأنا أتحمل المسؤولية عن كامل أعضاء المجلس البلدي. وأهيب وأناشد ابناء الكرك المحافظة على سلمية هذه الوقفة ومنع مريضي النفوس من التخريب، ولا نقول إلا كما قال قوم موسى
" ربنا أفرغ علينا صبراً وتوفنا مسلمين"

عاش الاْردن حراً عربياً
عاشت الكرك " مدينة مشاهد الفداء"

المهندس محمد عبدالحميد المعايطة
رئيس بلدية الكرك الكبرى


تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

مدعوون للمقابلة الشخصية لغايات التعيين بالتربية

ضريبة الدخل تعلن اسماء الفائزين بالجائزة العينية الاولى والجوائز النقدية