تشكيلات ادارية وتثبيت مدراء تربية وتعليم

صورة
#الكورة_نيوز - قرر وزير التربية والتعليم الدكتور وجيه عويس إجراء التشكيلات الادارية التالية في الوزارة على النحو الاتي :

وزارة الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية تستنكر بشدة اتهامات ومعلومات مغلوطة بحقها

بسم الله الرحمن الرحيم

رد صادر عن وزارة الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية على ما جاء في برنامج لقاء الجمعة في قناة الحقيقة الدولية

قال تعالى : ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنْ جَاءَكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَإٍ فَتَبَيَّنُوا أَنْ تُصِيبُوا قَوْمًا بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَى مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ) (الحجرات 6 )

تستنكر وزارة الأوقاف والشؤون و المقدسات الإسلامية بشدة ما جاء في برنامج لقاء الجمعة الذي بث عبر قناة الحقيقة الدولية يوم أمس الجمعة الموافق (17/12/2021) والذي يقدمه نور الدين خوجا وضيفه فضيلة الشيخ غالب ربابعة، من سخرية واستهزاء واتهامات ومعلومات مغلوطة وعارية عن الصحة تهدف إلى النيل من المؤسسة الدينية والقائمين عليها من أئمة وخطباء وعلماء أجلاء وإداريين.

كما ترفض الوزارة ما جاء في البرنامج من إتهامات وأوصاف غير لائقة بحق المؤسسة الدينية ودورها وتعتبر ذلك تضليلا للرأي العام واتهام غير قائم على الحقائق ، وقد دعانا الله عز وجل أن نتبين قبل أن نتهم ونطلق الأحكام جزافا.

وإن عبارات التهكم والسخرية التي قيلت عن الوزارة والقائمين عليها مثل عبارات " كالهر يحكي انتفاخة صولة الأسد.....وعبارة ....المهم للعلماء هو الألقاب"، وغير ذلك من العبارات لهو خروج عن ادنى درجات الادب والمهنية الاعلامية وينم عن تصفية حسابات شخصية في محاولة للزج بالمؤسسة الدينية وتحديدا وزارة الأوقاف في مواجهة مع الناس من خلال تضليل الرأي العام بمعلومات كاذبة وافتراءات لا أصل لها في الواقع.

وتود الوزارة ان توضح الحقائق الاتية:

1. إن الوزارة لم تقم بتوجيه عقوبات إدارية لخطباء المساجد، وإيقافهم عن الخطابة لتناولهم مواضيع متعلقة بالمسجد الأقصى المبارك، بل ان الوزارة تخصص خلال العام مجموعة من الخطب الموحدة التي تتحدث عن المسجد الاقصى المبارك واهميته لدى المسلمين وضرورة الدفاع عنه وحمايته، فضلا عن الدور الكبير الذي تقوم به في رعاية شؤون المسجد الأقصى والأوقاف الإسلامية في القدس الشريف استناداً للوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية، من خلال دائرة أوقاف القدس التابعة للوزارة.
2. خطبة الجمعة غير محددة بثمان دقائق كما ذكر مقدم البرنامج، وموضوعات خطبة الجمعة متنوعة وتغطي العديد من المواضيع والمناسبات الإسلامية والوطنية والمجتمعية.
3. ترفض الوزارة ما جاء من اتهامات للقائمين على الملف الديني بالضعف والاستهزاء بالعلماء والمشايخ من خلال القول" مترين قماش ولحية ببلاش وآخر الشهر معاش"، ووصف العلماء بأوصاف لا تليق بهم و اتهامهم بالتقصير في القضايا الوطنية والشؤون الدينية ، كما جاء على لسان الضيف ومقدم البرنامج.
4. تؤكد الوزارة إحترامها حرية الرأي والتعبير والانتقاد البنّاء المبني على الحقائق وتواصل تعاونها الدائم مع جميع وسائل الإعلام، وليس كما جاء في البرنامج من سخرية واستهزاء واتهامات مضللة بعيدة عن المهنية الاعلامية.
5. تستنكر الوزارة الادعاء بأن المسؤولين عن الوزارة يطلبون الالقاب والمنصب مقابل التخلي عن دينهم ودورهم وأماناتهم.
6. وان الوزارة تحتفظ بحقها القانوني بخصوص البرنامج وما جاء فيه من مغالطات واساءات واتهامات وسخرية.
وزارة الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية
وحدة الإعلام والاتصال
18/12/2021


تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

مدعوون للمقابلة الشخصية لغايات التعيين بالتربية