الجيش يحدد موقع الكتروني لتقديم طلبات المكرمة الملكية

صورة
#الكورة_نيوز - أعلنت القيادة العامة للقوات المسلحة الأردنية – الجيش العربي / مديرية التربية والتعليم والثقافة العسكرية، بأنه نظراً لقرب موعد البدء باستقبال طلبات الاستفادة من بعثة المكرمة الملكية السامية لأبناء العسكريين العاملين والمتقاعدين في الجيش العربي والأجهزة الأمنية، يتم تقديم طلبات الاستفادة من بعثة المكرمة الملكية السامية لأبناء وبنات العسكريين العاملين والمتقاعدين للدراسة في الجامعات وكليات المجتمع الأردنية الحكومية للعام الدراسي (2022/2023) من خلال الموقع الالكتروني WWW.DEMC.JAF.MIL.JO. وأضافت، في بيان لها، أن ذلك يأتي بالتزامن مع بدء موعد التقديم لطلبات وحدة التنسيق القبول الموحد بعد ظهور نتائج امتحان شهادة الثانوية العامة. ولفتت إلى أن جميع الإرشادات والتعليمات وطريقة الدفع الالكتروني منشورة داخل موقع المديرية الالكتروني المذكور أعلاه. وختم البيان، "سيتم تفعيل الرابط حال صدور نتائج الثانوية العامة".

الشباب للجيش والأمن ... لأمن البلاد و العباد سيدي

الشباب للجيش والأمن ... لأمن البلاد و العباد سيدي.

أكرم جروان

إن نعمة الأمن والأمان للبلاد والعباد تتقدَّم على الرزق سيدي، وهذا ما جاء على لسان سيدنا إبراهيم عليه الصلاة والسلام في سورة البقرة" ربِّ إجعل هذا البلد آمناً" ، فعندما يتواجد الأمن والأمان يستطيع الإنسان البحث عن رزقه وتأمينه لنفسه وأسرته، في حين إذا إنتشر الخوف يصعب على الإنسان تأمين حاجته وأسرته.

      سيدي، إن مؤسسة الجيش ومؤسسة الأمن بمختلف أجهزتها هما مدرستا الشباب بالشموخ والإباء، وهاتين المدرستين  هما اللتان تزرعا مبادئ السلامة الوطنية لدى الشباب، وتُعلمهم الإنتماء بإخلاص للوطن والولاء بصدق وأمانة للعرش الهاشمي.

       إن الغزو الثقافي الغربي سيدي قد وصل لشباب الوطن من خلال الشبكة العنكبوتية، وهذا الغزو قد حمل الفكر الإرهابي في التفجير والتكفير وترويع الآمنين في بيوتهم وحياتهم، ومن هنا سيدي، وجبت علينا حماية أبنائنا شباب الوطن من هذه الأفكار الضلالية الخبيثة،  في وجودهم آمنين  في رحاب المدرسة العسكرية والمدرسة الأمنية بكافة أجهزتها.

      سيدي، الشباب عماد الوطن، وأمل الأمة، وهم القادرون على التغيير وحماية الوطن، ولديهم الإبداع في كل مجال، ومؤسسة الجيش والمؤسسة الأمنية قادرتان على تنمية إبداعاتهم وإحتضانها، وسيظهر الوطن في أبهى صورة ، يُحيطها غلاف الأمن والأمان، والذي سيجذب الإستثمارات العربية والأجنبية العملاقة للوطن سيدي.

       سيدي، أيها الملك الأجل عبدالله الثاني إبن الحسين المعزز، إن رأيي ككاتب لهذه المقالة الوطنية ، أناشدكم سيدي، بإستقطاب أكبر عدد ممكن من شباب الوطن، ذكوراً وإناثاً  في مؤسسة الجيش العربي المصطفوي الباسل، والمؤسسة الأمنية بكافة أجهزتها، ليكون شباب الوطن والوطن بأمن وأمان سيدي.



تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

مدعوون للمقابلة الشخصية لغايات التعيين بالتربية