جمعية الإنسان والبيئة تنظم مسيرا بيئيا رياضيا في غابات برقش

#الكورة_نيوز - كتب الدكتور احمد الشريدة – نظمت جمعية التنمية للإنسان والبيئة الاردنية مسيرا بيئيا رياضيا في غابات برقش في لواء الكورة / اربد ،  بمشاركة 35 ناشطا بيئيا وعددا من الاشقاء من الجالية الكويتية في الاردن وطالبات درجة الماجستير في علوم البيئة في جامعة اليرموك – إربد ؛ وتضمن السير على الأقدام وسط " اجمل غابة طبيعة بكر في الأردن" بمسار ( درب العين - خربة قابلا – عين زوبيا – المربعه ) لمسافة ( 10 ) كليو مترا ؛ حيث تأسرك الغابة بسحرها وجمالها وغناها بالأنواع النباتية والحيوانية الموجودة فيها .

وقدم رئيس الجمعية الدكتور احمد الشريدة ومدير النشاطات فيها خالد السباعي شرحا شيقا وموجزا عن الغابة ، ثم أجابا على ما طرح من اسئلة بكل اهتمام،  خاصة انهما  ممن اسسا وشاركا برصد وتوثيق وتسجيل ما تحتويه غابة برقش  من ثروة نباتية وحيوانية وسياحية  وبيئية  ويملكان معرفة معمقة بالغابة  وتفاصيلها .

 وبكثير من الحماس  قام  المشاركين  بقطف ثمار القيقب ( القطلب ) البري والبطم الفلسطيني  والاجاص البري والميرمية البرية. وشاركوا في عملية  استزراع بذور اشجار حرجية ونباتات طبية وعطرية  في  مناطق  محدده ، واستمعوا الى قصة المكان والكثير من الروايات والحكايات الشعبية والميثولوجيا  حول علاقة  البشر  بالشجر والحجر  عبر دروب برقش التراثية .

 كما استمعوا الى فقرة فنية على صوت الناي والعود حاكت الموروث الشعبي المشرقي عن  حياة الغابة وعلاقتها بالمقاربات الوجدانية  والانسانية . 

الجدير بالذكر ان فعاليات الجمعية هي فعاليات عامة ومجانية تهدف الى تحفيز افراد المجتمع على الاستماع الى صوت الطبيعة واخذ الطاقة الايجابية  بعيدا عن صخب  الحياة المعاصرة .



تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

مدعوون للمقابلة الشخصية لغايات التعيين بالتربية