رئيس جامعة البلقاء التطبيقية : المؤسف اجتزاء حديثي أمام لجنة التربية النيابية وإخراجه من سياقه والتركيز على كلمة "بسيطة"

صورة
بيان صادر عن رئيس جامعة البلقاء التطبيقية الأستاذ الدكتور أحمد فخري العجلوني بخصوص التصريحات التي صدرت أثناء اجتماع لجنة التربية النيابية بسم الله الرحمن الرحيم تناقلت العديد من صفحات التواصل الاجتماعي والمواقع الإلكترونية الإخبارية مساء يوم الثلاثاء الموافق 28 حزيران 2022، مقطعاً مجتزءاً لحديثي خلال اجتماع رؤساء الجامعات الأردنية مع لجنة التربية في مجلس النواب، والذي ناقش المنظومة الأمنية في الجامعات الأردنية. لقد استمرت المناقشات التي جرت بين رؤساء الجامعات الأردنية وأعضاء لجنة التربية النيابية أكثر من ساعتين من النقاش، وتبادل الآراء والمقترحات؛ ولكن للأسف هناك من اختزل هذه النقاشات البناءة في تسجيل لثواني معدودات أخرجت النصّ عما هو مقصود. وكان من المؤسف ما جرى من اجتزاء لحديثي أمام اللجنة وإخراجه من سياقه، والتركيز على كلمة "بسيطة"، ومحاولة إظهاري وكأني -لا سمح الله- أستخف بحياة ابنتنا الشهيدة التي تألمنا جميعاً على رحيلها، وقد كنت أعي تماماً ما ذهبت إليه في هذه المداخلة، ولم يخُن التعبير لساني، لكن خان من أوّل ونقل وفسرّ. لقد كان محور الحديث متعلقاً بمحاولات

موظفو المهن الطبية المساندة يمهلون الحكومة 10 أيام لتلبية مطالبهم

#الكورة_نيوز - أمهل موظفو المهن الطبية المساندة في وزارة الصحة مجلس الخدمة المدنية ورئيس ديوان الخدمة المدينة والوزارة وأمينها العام، عشرة أيام لتلبية مطالبهم قبل بدء التوقف عن العمل في المؤسسات الصحية.

واهم المطالب كالتالي :

١- السير بالإجراءات الدستورية والقانونية لرفع مسودة مشروع قانون نقابة المهن الطبية المساندة من رئاسة الوزراء إلى مجلس الأمة ثمّ الإرادة الملكية السامية.

٢- رفع العلاوة الفنية إلى ١٣٥٪؜ أسوةً بباقي المهن الطبية والصحية من أصحاب النقابات .

٣- تعديل نظام الحوافز للمهن الطبية المساندة كما المهن الطبية والصحية الأخرى .

٤- علاوات العمل الإضافي وبدل التنقلات والاقتناء.

٥- الإجازات بدون راتب وتمديد الإجازات. 

٦- هيكلة المواقع في مديريات ومستشفيات ومراكز الصحية، والتي أوقفنا نقاشها حسب أعذارهم لحين صدور هيكلة وزارة الصحة .

وعليه ، فإنّنا آسفين بعد انقضاء مدة المُطالبات لأكثر من سنتين ، سيصدر بيان التوقُّف عن العمل بتاريخه وتفاصيله فاللهمّ اشهد أنّنا قد بلّغنا  

وفي النهاية، حفظ الله الأردنّ ملكًا وأرضًا وشعبًا .
٧ / ١١ / ٢٠٢١



تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

مدعوون للمقابلة الشخصية لغايات التعيين بالتربية