من هذا الذي يتجرأ بالكلام عن سيدنا ؟ !!

من هذا الذي يتجرأ بالكلام عن سيدنا ؟!!

* أكرم جروان

     أيها الملك الأجل، ولي نعمتنا وصاحب ثروتنا، خادم أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين، سيِّد العُرب والأوطان، رافع شأن الأمة والعروبة، الملك الشجاع عبد الله الثاني إبن الحسين المعزز.

      نعيش في كنفك وعرينك،  في الأردن الشامخ الأبي، مكارمك السامية  لا تنقطع علينا،  فأنت الأخ والصديق لنا، والأب الحاني لأبنائنا، نعتز ونفتخر بك سيدي. 

      خفافيش الظلام لن تثنينا عن خدمتك والوطن سيدي،  منابر الفتنة لن تستطيع التغلب على وحدتنا ، فنحن شعبك الأبي، لك منا السمع والطاعة سيدي ،ونحن من خلفك سيدي،  سر بنا،بك ومعك إنا ماضون.فأنت مجدنا وفخرنا، وأنت ولي نعمتنا، كما تفرح لفرحنا فإننا نفرح لفرحك، وما يُسعدك يُسعِدنا سيدي.

       قدَّمتَ قصرك للأيتام بيتاً سيدي،  أغدقت على الفقير والمسكين منا من مالك سيدي، عالجت المريض منا من مالك سيدي، درَّست أبناءنا في الجامعات على نفقتك الخاصة سيدي، أعدتَ بناء منبر الأقصى على نفقتك سيدي، عالجت مصابي فلسطين الحبيبة على نفقتك سيدي ، قدَّمتَ وما زلت تُقدِّم الكثير سيدي. 
فأنت الملك الإنسان الذي لم يُخلَق مثله في البلاد سيدي، زادك الله عِزَّةً ورفعةً وشموخاً ورفع شأنك في الأرض والسماء سيدي .

       ولكل من يتجرأ بالكلام عنك سيدي،  أُعلنها وأقول له،خسِئت ووطَأتك قدمي، فنحن فداك والوطن سيدي.


تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

مدعوون للمقابلة الشخصية لغايات التعيين بالتربية

ضريبة الدخل تعلن اسماء الفائزين بالجائزة العينية الاولى والجوائز النقدية