رئيس جامعة البلقاء التطبيقية : المؤسف اجتزاء حديثي أمام لجنة التربية النيابية وإخراجه من سياقه والتركيز على كلمة "بسيطة"

صورة
بيان صادر عن رئيس جامعة البلقاء التطبيقية الأستاذ الدكتور أحمد فخري العجلوني بخصوص التصريحات التي صدرت أثناء اجتماع لجنة التربية النيابية بسم الله الرحمن الرحيم تناقلت العديد من صفحات التواصل الاجتماعي والمواقع الإلكترونية الإخبارية مساء يوم الثلاثاء الموافق 28 حزيران 2022، مقطعاً مجتزءاً لحديثي خلال اجتماع رؤساء الجامعات الأردنية مع لجنة التربية في مجلس النواب، والذي ناقش المنظومة الأمنية في الجامعات الأردنية. لقد استمرت المناقشات التي جرت بين رؤساء الجامعات الأردنية وأعضاء لجنة التربية النيابية أكثر من ساعتين من النقاش، وتبادل الآراء والمقترحات؛ ولكن للأسف هناك من اختزل هذه النقاشات البناءة في تسجيل لثواني معدودات أخرجت النصّ عما هو مقصود. وكان من المؤسف ما جرى من اجتزاء لحديثي أمام اللجنة وإخراجه من سياقه، والتركيز على كلمة "بسيطة"، ومحاولة إظهاري وكأني -لا سمح الله- أستخف بحياة ابنتنا الشهيدة التي تألمنا جميعاً على رحيلها، وقد كنت أعي تماماً ما ذهبت إليه في هذه المداخلة، ولم يخُن التعبير لساني، لكن خان من أوّل ونقل وفسرّ. لقد كان محور الحديث متعلقاً بمحاولات

التربية والتعليم العالي تؤكد الغاء القبول الجامعي للطلبة ممن تثبت عدم صحة شهادات الثانوية العامة لهم

#الكورة_نيوز - أكدت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي السبت ، أنها تتابع وبتنسيق كامل مع وزارة التربية والتعليم ملف شهادات الثانوية العامة المزورة.

وقالت في بيان لها، إن وزارة التربية والتعليم تقوم بمخاطبة وزارة التعليم العالي والبحث العلمي بأسماء الطلبة الذين ثبت عدم صحة صدور شهادات الثانوية العامة الخاصة بهم، وبدورها تقوم وزارة التعليم العالي بتعميم أسماء هؤلاء الطلبة على جميع الكليات والجامعات الأردنية الرسمية والخاصة للمطالبة بالغاء قبول أي طالب منهم مباشرة، كما تقوم بمخاطبة النائب العام لاتخاذ المقتضى القانوني بحقهم.
وكانت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي قد أعلنت خلال فترة تقديم طلبات القبول الموحد للالتحاق بالجامعات الأردنية الرسمية للعام الجامعي الحالي 2021 / 2022 أن وحدة تنسيق القبول الموحد وأثناء قيام موظفيها بتدقيق شهادات المعادلة التي استلمتها الوحدة من الطلبة تبين أن هناك عدد من هذه الشهادات غير صحيحة (مزورة) مما استدعى حصرها وإرسالها لوزارة التربية والتعليم، والتي أكدت بدورها أن هذه الشهادات مزورة ولم تصدر من قسم معادلة الشهادات غير الأردنية في وزارة التربية والتعليم.

وقامت الوزارة بمخاطبة النائب العام لاتخاذ المقتضى القانوني بحق الأشخاص الذين تقدموا بتلك الوثائق المزورة، كما تم إلغاء طلبات القبول الموحد الخاصة بهم وحرمانهم من المنافسة على المقاعد الجامعية.
وأضافت الوزارة بأنها مستمرة وبشكل مكثف في ملاحقة أي نشاطات أو أعمال تضر بسمعة مؤسسات التعليم العالي وبسمعة قطاع التعليم العالي الأردني.


تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

مدعوون للمقابلة الشخصية لغايات التعيين بالتربية