دراسة اردنية : حظر الجمعة اعلى عرضة للاصابة بكورونا من مستوى ايام الجمعة غير المحظورة

كشفت نتائج أول دراسة أردنية حصلت “الغد” على نسخة حصرية منها، أن يوم الجمعة الذي فرضت فيه الحكومة حظرا شاملا كان أكثر عرضة لتسجيل حالات كورونا من يومي السبت والخميس اللذين لم يشهد حظرا.

وخلصت الدراسة الى هذه النتيجة بعد “مقارنة حدوث الإصابات بفيروس كورونا ليوم الجمعة مع باقي أيام أسابيع الحظر لكلتا فترتي حضانة المرض”.

واستنتجت الدراسة، أن “مستوى الخطورة المرضية والوفيات الناجمة عن جائحة كوفيد-19 بسبب تعرض السكان في الأردن أيام الجمعة المحظورة للعدوى كان أعلى من المستوى لأيام الجمعة غير المحظورة.”

وتابعت: “ما يعني أن حظر اليوم الواحد لم يكن مجديا في خفض حدة الوباء وأن عدم وجود الحظر كان أسلم من وجوده، يذكر أنه وحسب الخبرة العالمية وحتى يكون الحظر مؤثرا في إخماد حدة الوباء فلا بد من استمراره لفترة لا تقل عن أسبوعين”.

ويذكر أن الدراسة التي حصلت عليها “الغد” هي نفسها التي تحدث عنها رئيس لجنة تقييم الوضع الوبائي في وزارة الصحة الدكتور سعد الخرابشة وكانت سببا في استقالته.

وأجريت هذه الدراسة من قبل أطباء وخبراء أوبئة وفيروسات هم: ، د.سعد الخرابشة، د.عزمي محافظة، د.مهند النسور، د.أحمد الخرابشة.

لقراءة نتائج الدراسة (انقر هنا)