وفاة المحسن " العمري " مطلق مبادرة " سامح تؤجر "

عبدالله العمري
ابو الحكم ... في ذمة الله ..

* نادر خطاطبة

ويسجل لفقيدنا الخيّر، الجار العزيز والصديق الصدوق ، عبدالله العمري الذي فجعنا بوفاته مع أذان فجر اليوم ، ان كان من اوائل التجار الذين، وضعوا قضايا المتعثرين ماليا على بساط البحث ، وفتح نقاشا مجتمعيا حولها ، بعد ان فرج عن ٦٣ متعثرا نهاية العام ٢٠١٩ ، وقبل جائحة كورونا باشهر قليلة، فسامحهم من ديون تقدر بعشرات الالاف من الدنانير ، كان قد حصل فيها على أحكام قضائية ، لكن ظروف الناس الاقتصادية ، وابتغاء مرضاة الله تعالى كانت ديدنه الذي دعاه إلى أن يقرر اعفائهم لوجه الله تعالى، مطلقا مبادرة " سامح تؤجر " عل اقرانه يحذون حذوه من خلالها ، في ظل أوضاع معيشة متردية ، طالت الاردن ومواطنيه ..

لك الرحمة يا أبا الحكم ، وللاحبة أبنائك واسرتك وعشيرتك جميل الصبر والسلوان ، والله نسأل ان يحشرك في فردوسه الأعلى مع المؤمنين والصديقين ..

انا لله وانا اليه راجعون