مبادرة " الجسد الواحد " تعفي المستأجرين من اجرة محلاتهم

كتب ناصر الشريدة

يقول تيسير بني الدومي " من لا يشعر مع الناس ليس منهم " و " خير الناس انفعهم للناس " ، ومن اجل ذلك وفي ظل جائحة كورونا ، وجدت لزاما علي انسانيا ودينيا واخلاقيا ان اطلق مبادرة
التكافل الاجتماعي / الجسد الواحد ، وابدأ بذاتي لتنفيذها عسى ان تنتشر وتكون نموذج مسامحة عن اجرة استئجار عقارات لمن تقطعت بهم السبل .

ويضيف ، ان مبادرة الجسد الواحد تدعو اصحاب العقارات في بلدة كفرالماء ولواء الكورة ، الى مسامحة المستأجرين عندهم عن شهر التعطل عن العمل بفعل حظر التجول الذي نفذ بمنتصف شهر آذار الماضي واغلاق محلاتهم ومكاتبهم  وتوقف الاعمال التجارية لديهم بسبب كورونا ، من اجل التخفيف عنهم بعض الخسائر قدر المستطاع ومساعدتهم في مواصلة اعمالهم لاحقا .

ويؤكد بني الدومي ، انني بدأت بتطبيق مبادرة الجسد الواحد على نفسي قبل غيري في بلدتي كفرالماء حتى لا يفسرها البعض على انها مجرد كلام يذهب مع الريح ، حيث قمت بمسامحة المستأجرين عندي بالمحلات والمكاتب التجارية بأجرة شهر آذار كاملا ، تقديرا لظروفهم بعد الخسائر التي تعرضوا لها جراء الاغلاق ، وبعد ان تبادر لي وللسامعين تعثر كثير من المستأجرين عن دفع اجور محلاتهم عن شهري آذار ونيسان الماضيين ، ما جعلني اتحمس وبكل رضا نفس من تعميم فكرة المبادرة على المؤجرين لمساعدة المستأجرين بالحد الادنى من المطلوب منهم ماديا .

ويوجد في لواء الكورة اكثر من الف منشأة اقتصادية تشغل ما لا يقل عن الفي شخص يعيلون اسر كبيرة ، حيث تعرض الكثير منهم الى ضائقة مالية جراء تعطلهم عن العمل قسريا بفعل كورونا .

ويدعو الدومي في مبادرته المؤجرين الى المسامحة بجزء من الاجرة الشهرية لعقاراتهم ، اذا كانت ظروفهم والتزاماتهم لا تساعدهم على المسامحة بالاجرة كاملة ، وذلك من باب التكافل والشعور بمعاناة بعضنا البعض ، فمعظم التجار لم يتأخروا يوما في دفع اجرة محلاتهم لنا وكانوا خير ونموذج للالتزام ، فكيف بهذه الظروف لا نتعاون معهم ونكون بصفهم .

واشاد المستأجر محمود الصفوري بالمبادرة ، واعتبرها سابقة جميلة تنم عن تعاضد افراد المجتمع بعضه بعضا في الازمات ، وان طيبة واخلاق الناس دائما سباقة لمثل هذه الاعمال التي نحسبها في ميزان اعمالهم عند الله .

ويجمع عدد من المستأجرين بما فيهم مستأجري المنازل ، ان مبادرة الجسد الواحد ، مجرد طرحها وتعميمها بين المؤجرين وعلى نطاق المجتمعات والبلدات تريح النفس وتطيب الخواطر ، حتى لم يطبقها البعض ، مشيرين الى ان بعض المؤجرين بادروا ايضا الى ترحيل اجرة منازلهم الشهرية الغير مدفوعة عن شهر آذار الماضي الى الوقت الذي يستطيعون فيه دفعها تسهيلا وتخفيفا عنهم .

ويقوم الدومي وعدد من اصحاب العقارات بالترويج للمبادرة حتى تصل الى اكبر عدد من المؤجرين ، ويتم تطبيقها كل ضمن امكانياته من اجل المحافظة على لحمة المحتمع وتكافله في هذه الظروف الصعبة وحبا للوطن وتقربا الى الله ، متسائلا اذا لم نساعد بعضنا البعض في مثل هذه الاوقات فمتى اذا .؟

وثمن تجار في ديرابي سعيد جهود الدومي والقائمين على هذه المبادرة الطيبة ، التي عززت في انفسهم ان الناس للناس مهما اشتدت الخطوب والازمات ، داعين لها النجاح والقبول ، لما لها من انعكاس على اعتدال الاسعار التي تتصل بقوت المواطنين .